المحتوى الرئيسى

باحثون يكشفون وهم الخصوصية في «واتس آب»

قالت تقارير إعلامية بريطانية إنّ «الخصوصية» التي كثيرًا ما يتفاخر بها تطبيق التراسل الشهير «واتس آب» ليست إلا وهمًا؛ بعدما اكتشف باحثون بجامعة روهر الألمانية ثغرة خطيرة تتيح الولوج إلى المحادثات الجماعية.

ويسمح تطبيق «واتس آب»، المملوك لشركة فيس بوك، للمستخدمين بالتواصل بالصور والمقاطع المصورة والرسائل النصية عبر خاصية التشفير من الطرفين، التي تتيح فقط قراءة الرسائل عبر جهاز المستخدم.

قابلية للاختراق

وأضوح الباحثون الألمان أنّ أيّ شخص يتحكم في خوادم تطبيق «واتس آب»، منهم موظفون قد يكونون حكوميين، بإمكانهم اختراق محادثات المجموعات، إضافة إلى إمكانية زرع أعضاء جدد فيها، كما ذكرت صحيفة الجارديان البريطانية.

وقال الباحثون إنّ مستخدمي «واتس آب» يتلقون إشعارًا عند دخول عضو جديد في مجموعات الدردشة، لكن من الممكن للمتحكم في الخادم أن يمنع ظهور مثل هذه الإشعارات؛ ما يفتح باب التجسس على المحادثات الجماعية، كما ذكرت سكاي نيوز.

«غير ممكن»

ومن جانبه، نفى المتحدث باسم «واتس آب» ما نشره الباحثون الألمان، قائلًا إنه من غير الممكن أن يوجد عضو متخفٍ في المحادثات الجماعية؛ لأنّ أعضاء المجموعات يُبلغون عند إضافة أشخاص جدد إلى المجموعات.

وأضاف: «صمّمنا المجموعات بحيث لا يمكن إرسال الرسائل إلى مستخدمين متخفين»، و«خصوصية مستخدمينا وأمانهم عندنا أمران مهمان بشكل لا يُصدّق».

لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : رصد

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق