المحتوى الرئيسى

كاتب أمريكي يكشف الأسباب الحقيقية وراء إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل


"قرار ترامب غبي وأناني، وسندفع جميعنا ثمنه"
 

هكذا عنون الكاتب يوجين هانج مقالا بموقع هافنجتون بوست الأمريكي كشف خلاله الأسباب الحقيقية لإعلان  الرئيس دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ثم نقل سفارة الولايات المتحدة لتلك المدينة لاحقا.
 
 
وإلى مقتطفات من النص الأصلي
 
لماذا يعتبر هذا قرارا غبيا؟
 
1-من خلال إهانة الفلسطينيين بهذا الشكل الصارخ، فإن ترامب يخرب مفاوضات السلام خلال المستقبل المنظور.
 
عقود من الجهود التي بذلها رؤساء أمريكيون جمهوريون وديمقراطيون ألقى بها ترامب "في دورة المياه".
 
2- أعطى ترامب الإرهابيين هكذا أفضل وسيلة تجنيد ممكنة لعناصر جديدة.
 
لقد استفاد تنظيم القاعدة في السابق واستطاع تجنيد عدد لا يحصى من العناصر من خلال تصوير التحالف الأمريكي- الإسرائيلي باعتباره مناهضا للإسلام.
 
ترامب هكذا يلعب لصالح الإرهابيين.
 
3- خطوة ترامب تزيد التهديد الذي يواجهه الأمريكيون في الأقطار الأخرى وداخل الولايات المتحدة، وهو أمر بالغ الوضوح يدفع إلى التساؤل، لماذا يفعل ذلك، ولماذا الآن تحديدا؟
 
 
قرار ترامب أناني
 
لا أحب أن أكون متشائما، لكني ترامب أسس لنفسه نموذجا خلال العامين الماضيين بتغيير القضية عندما تنقلب الأمور ضده، ويلجأ غالبا إلى أكاذيب لا سند لها.
 
القضية الكبيرة التي تشهدها الولايات المتحدة الآن هو أن المستشار الخاص روبرت مولر أمر بالاطلاع على سجلات مالية للرئيس الأمريكي لدى أحد البنوك الألمانية في إطار تحقيقه حول تواطؤ ترامب وحملته مع الحكومة الروسية لتقويض العملية الديمقراطية خلال الانتخابات الرئاسية.
 
التحقيق الذي يجريه مولر شهد نشاطا مكثفا وتوصل إلى عمليات تستر وعرقلة للعدالة مارسها ترامب ومساعدوه.
 
اتهامات شبيهة كانت الأساس الرئيسي التي حركت إجراءات العزل ضد الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون.
 
وكانت اتهامات التواطؤ وعرقلة سير العدالة جزءا كبيرا من إجرءات عزل الرئيس الأسبق ريتشارد نيكسون الذي اضطر للاستقالة قبل أن يطيح به الكونجرس.
 
الأسبوع الماضي، أصبح مستشار ترامب السابق للأمن القومي مايكل فلين الشخص الثاني المرتبط بحملة الرئيس الأمريكي الذي يقر بالذنب في اتهامات جنائية وجهها إليه مولر.
 
ويرغب ترامب في إبقاء سجلاته المالية قيد السرية، ولذلك بالرغم من وعده في يناير 2016 بنشرها لكنه لم يفعل.
 
وقبل شهور سابقة، قال ترامب إن مولر سيتجاوز الخط الأحمر إذا حفر في "شؤونه المالية".
 
2- وفي نفس الوقت، فإن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خرجت ضده احتجاجات داخل إسرائيل.
 
وتظاهر 20 ألف إسرائيلي في تل أبيب منددين بفساد نتنياهو، وباتت إدانته رسميا أمرا مفتوح.
 
ترامب صديق عائلة مقرب لجاريد كوشنر صهر ترامب ومستشاره.
 
قرار ترامب شديد الغباء هو محاولة لتغيير اتجاه الأمور بالنسبة له ومن أجل خاطر نتنياهو كذلك. 

لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : masralarabia

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق