المحتوى الرئيسى

بن سلمان اعتبره من أعمال الحرب أميركا تنحاز للسعودية وتدعو لتحرك دولي ضد إيران بسبب صاروخ سقط في مطار الرياض


اتهمت الولايات المتحدة إيران، الثلاثاء 7 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، بإمداد المتمردين الحوثيين في اليمن بصاروخ أُطلق على السعودية، في يوليو/تموز، ودعت الأمم المتحدة إلى تحميل إيران المسؤولية عن انتهاك قرارين لمجلس الأمن.
وقالت السفيرة الأميركية في المنظمة الدولية نيكي هيلي، إن المعلومات التي كشفت عنها السعودية أظهرت أن الصاروخ الذي أطلق، في يوليو/تموز، إيراني من طراز (قيام)، ووصفته بأنه "نوع من الأسلحة التي لم تكن موجودة في اليمن قبل الصراع".
وتستهدف القوات التي تقودها السعودية، والتي تدعم الحكومة المعترف بها دولياً في اليمن، الحوثيين المتحالفين مع إيران، في حرب أودت بحياة أكثر من عشرة آلاف شخص، وتسببت في أزمة إنسانية في واحد من أفقر بلدان المنطقة.
وأفادت هيلي بأن الحرس الثوري الإيراني انتهك قرارين لمجلس الأمن بشأن اليمن وإيران، بتقديمه الأسلحة للحوثيين. وأضافت أن صاروخاً جرى إسقاطه في مطار الرياض يوم السبت "ربما يكون إيراني المنشأ أيضاً".
وتابعت قائلة: "نشجع الأمم المتحدة والشركاء الدوليين على اتخاذ الإجراء اللازم لتحميل النظام الإيراني المسؤولية عن هذه الانتهاكات".
ونقلت وسائل إعلام سعودية عن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان قوله، اليوم، إن إمداد إيران الفصائل المسلحة في اليمن بالصواريخ "يُعد عدواناً عسكرياً ومباشراً من جانب النظام الإيراني، وقد يرقى إلى اعتباره عملاً من أعمال الحرب ضد المملكة".

لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : huffpostarabi

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق