المحتوى الرئيسى

قرقاش يشكو الجزيرة إلى الأمم المتحدة قناة معادية للسامية


وجّه وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، رسالة إلى المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، زيد بن رعد الحسين، حول "شبكة الجزيرة الإعلامية"، في التاسع من يوليو/تموز الجاري، وأكد متحدث باسم المفوض السامي لـ"الجزيرة" تسلّم الرسالة، الأربعاء.

واتّهم قرقاش في رسالته "الجزيرة" بـ"ترويج الخطاب المتطرف، والإقدام على العداء والعنف والتمييز، ومعاداة السامية، والدعم التحريري المستمر للجماعات الإرهابية، والترويج على الهواء للطائفية". وادّعى قرقاش أن اعتراضات الإمارات العربية المتحدة المقدمة ضدّ "الجزيرة" هي رد على تحريض القناة.

وجاء في الرسالة أن "الجزيرة وفّرت منصة لزعيم جبهة النصرة أبو محمد الجولاني"، فردّ المدير العام لقناة "الجزيرة"، ياسر أبوهلالة، مغرداً "قرقاش الذي يتحدث عن مقابلة الجولاني مع الجزيرة عليه أن يذكر أن قناتي الأورينت والغد العربي، المموّلتين من الإمارات، بثّتا مقابلة معه، حلال لهما؟"، الأربعاء.



وكانت الأمم المتحدة أبدت غضبها إزاء مطلب إغلاق قناة "الجزيرة" ضمن قائمة مطالب دول الحصار (السعودية، الإمارات، البحرين ومصر) إلى دولة قطر. وقال المتحدث باسم المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان "سواء تشاهدها أو تعجبك أو توافق على معاييرها التحريرية أم لا، فإن قنوات الجزيرة العربية والإنجليزية شرعية ولها ملايين المشاهدين".

واعتبر مغردون على مواقع التواصل الاجتماعي اتهام قرقاش لـ"الجزيرة" بـ"معاداة السامية"، نوعاً من إضفاء الشرعية على الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتصويباً غير مباشر على حركة "حماس".










لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : alaraby

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق