المحتوى الرئيسى

بكري المجلس العسكري ضغط عليا عشان أترشح للرئاسة لكني رفضت

تحدث الإعلامي مصطفى بكري، وعضو مجلس النواب، عن ذكرياته الثورية التي بدأها منذ صغره، قائلًا إن أول مرة ذهب فيها إلى مباحث أمن الدولة بقنا حينما كان في المرحلة الإعدادية بسبب أنه قاد مظاهرات واتهم حينها أنه محرض على التخريب.  

وأضاف بكري، خلال لقائه ببرنامج «مجموعة إنسان»، المذاع على فضائية «أم بي سي»، أنه تعرض للحبس لمدة 3 شهور وكانت والدته تعيش حالة من القلق عليه، مشيرا إلى أن أكثر من 100 ألف مصري قدموا واجب العزاء في والدته في قنا. 

وتابع، أنه طيلة عمره ناصري وكان يدعم التجربة الناصرية منذ بداية حياته السياسية، مؤكد أن مثله الأعلي محمد حسنين هيكل ومن ناحية الزعامة جمال عبد الناصر. 

وأردف: "المجلس العسكري بحضور الفريق سامي عنان، طالبوني بالترشح لرئاسة الجمهورية أمام الرئيس محمد مرسي"، مؤكدًا أنه رفض عرضهم رغم ضغوطهم الشديدة عليه، مضيفا:«اكتفيت بعضويتي في البرلمان».

وعبر بكري عن حزنه حينما أعدم الرئيس العراقي صدام حسين، قائلا: «أنا جلست أبكي حينما تم إعدام الرئيس صدام حسين لأني كنت أري أن سقوط العراق هي بداية الدمار في المنطقة»، مشيرا إلى أنه يخلتف مع الأنظمة ولكنه لا يختلف على الأوطان. 

وأوضح بكري أن الإرهاب المدعوم من إسرائيل والدول الداعمة له تحاول زعزعة الاستقرار في سوريا، لافتًا إلى أن الجيش السوري من الطبيعي أن يرد الهجوم عليه بإطلاق النيران.  وذكر أن الشعب السوري هو المستهدف من الإرهاب، مشيرًا إلى أنه ليس هناك تحقيقات واضحة أن الجيش السوري استخدم البراميل المتفجرة. 

وتابع أن مصر ضد التدخل في الشأن السوري وتفكيك الأراضي السورية الواحدة، مؤكدًا أنه يجب إدراك أهمية الأمن القومي العربي.


لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : التحرير

اخبار متعلقة

اضف تعليق