المحتوى الرئيسى

في دوما السورية إفطار بين الأنقاض


"مدينة سورية تكسر صيام رمضان بإفطار بين الأنقاض"
 

 
هكذا عنونت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" تقريرا حول الأوضاع المأساوية التي يعيشها سكان مدينة دوما السورية المحاصرة التي تقع في ريف دمشق.
 
وتبادل رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا مؤثرة لأطفال المدينة وهم يتناولون إفطارا رمضانيا على مائدة ملونة محاطة بالدمار والأنقاض.
 
الإفطار الجماعي نظمته  مؤسسة عدالة للإغاثة والتنمية السورية، التي تأسست عام 2013 لمساعدة المناطق المنكوبة في شرق الغوطة.
 
المؤسسة المذكورة تقدم وجبات الإفطار الجماعي خلال الأيام العشرة الأخيرة من شهر رمضان.
 
ونقلت بي بي سي عن مسؤول بالمؤسسة قوله: “ينبغي أن نتسم بالحذر في مثل هذه التجمعات خوفا من القصف الجوي، لكننا نحاول الاستفادة من اتفاق وقف التصعيد".
 
وتشهد أسعار الغذاء في سوريا  ارتفاعا كبيرا جراء الصراع المستمر.
 
ويتم إعداد طعام وجبات الإفطار في مناطق بالغوطة، وجلبها إلى دوما المحاصرة منذ حوالي 4 سنوات.
 
الشهر الماضي، دخلت قافلة مساعدات غذائية المدينة للمرة الأولى منذ أكتوبر 2016.
 
وتسيطر جماعة "جيش الإسلام" الثورية على مدينة دوما التي تتعرض لهجمات مستمرة من نظام الأسد باستخدام البراميل المتفجرة.
 

بعد ان وصلت صفحة كلمتي إلى 6 ملايين معجب قامت إدارة فيسبوك و بدون إبداء أسباب بإغلاق الصفحة نهائيا ... ننتظر دعمكم بالإعجاب بصفحتنا البديلة و اقتراحها لأصدقائكم و التفاعل عليها
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : masralarabia

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق