المحتوى الرئيسى

برلمانية النور الحادث الإرهابي بمسجد لندن أحد مظاهر الإسلاموفوبيا

أدان الدكتور أحمد خليل خير الله رئيس الهيئة البرلمانية لحزب النور، بشدة الحادث الإرهابي الخسيس الذي تعرض له مسلمون في بريطانيا، أثناء خروجهم من صلاة التراويح، بمسجد فينسبري بارك، شمال العاصمة لندن.

وأشار "خير الله" إلى أن هذا الحادث الإرهابى، هو أحد مظاهر الإسلاموفوبيا التي يعاني منها المسلمون في الغرب وأنه يجب على السلطات البريطانية حماية المساجد وتوفير الأجواء الملائمة لكي يؤدي المسلمون شعائرهم الدينية بحرية وأمان.

وألمح رئيس برلمانية النور إلى أن الإعلاميين البريطانيين كانوا أكثر اعتدالًا في تناول القضية حيث صنفوها عملًا إرهابيا ولم ينسبوه لمختل عقليًا وفي ذات الوقت لم يستغلوا الأمر لتصفية خلافاتهم الفكرية مع المؤسسات الثقافية والتعليمية في بلادهم كما يفعل بعض المحسوبين على الثقافة والإعلام في مصر.

ولقي شخص مصرعه وأصيب عشرة آخرون في الهجوم الإرهابي بعد أن دهست شاحنة جماعة من المصلين المسلمين بالقرب من مسجد لندن الشمالي الشهير، بينما كان منفذ الحادث يصرخ قائلا: "أنا ذاهب لقتل جميع المسلمين".

بعد ان وصلت صفحة كلمتي إلى 6 ملايين معجب قامت إدارة فيسبوك و بدون إبداء أسباب بإغلاق الصفحة نهائيا ... ننتظر دعمكم بالإعجاب بصفحتنا البديلة و اقتراحها لأصدقائكم و التفاعل عليها
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : وكالات

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق