المحتوى الرئيسى

خبيرة سلوكيات أطفال نظرية سيبيه يعيط لحد ما يسكت خاطئة

قالت هنا رضوان، خبيرة التعديل السلوكي للأطفال، إن الطفل يولد بفطرة سليمة قبل أن تتغير شخصيته بسبب المعتقدات التي يتم تربيته عليها.

وأضافت خلال حلولها ضيفة على رنا خطاب في «بنشجع أمهات مصر» عبر نجوم إف إم: «فطرة الطفل التي ولد عليها هي القيام بكل شيء جيد وصحيح وعدم المقارنة بينه وبين أي شخص آخر، ولكن الأزمة تكون في المعتقدات التي نربي الطفل عليها، على سبيل المثال نخبره بأن مقياس الجمال هو الشعر الأصفر والعين الملونة، وبهذا تتغير فطرته».

وتابعت: «سماع الطفل لجمل مثل كنت حموت وأنا بولده، أو كان نفسي في ولد، قد تؤثر عليه وتجعله يشعر أنه منبوذ أو يكره هويته الجنسية».

وأضافت: «دائما الغيرة بين الأشقاء تكون متزايدة لدى الأصغر، أما الأكبر يكون بدأ في تكوين حياته الشخصية، بجانب وجود اهتمام من الوالدين به وذهابه للمدرسة وما إلى ذلك».

ونصحت «رضوان» الآباء: «عدم التعامل مع أولادهم مثلما تربوا هم، كما أن تجاهل مشاعر الطفل والسير وفقا لنظرية أتركيه يبكي حتى يصمت لا يجدي نفعا، كما أن أولادنا ليسوا وسيلة للتنفيس عن غضبنا وتوترنا

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : المصري اليوم

اخبار متعلقة

اضف تعليق