المحتوى الرئيسى

شرين عرفة تكتب العصابة



منذ أقل من 10 أيام وتحديدا مساء 9 أبريل عقب تفجيرات كنيستي #طنطا و #الإسكندرية والتي أسفرت عن مقتل 45 شخصاً وإصابة 125 آخرين، اعتبر السيسي السبب في العمليات الإرهابية التي وصلت إلى الدلتا والعاصمة الثانية هو نجاح الجيش في محاربة داعش في سيناء وقال بالنص : نجحنا في سيناء ، فضربونا في مكان تاني ولو نجحنا فيه سيضربونا في مكان ثالث

تفجيرات داخل العمق المصري ، قنابل زرعت داخل كنائس تحت حماية كاملة من قوات الأمن المصري، والتي تغلق تماما الشوارع بجانبها ، وتوضع الأكمنة المسلحة على أبوابها ، هي نجاح من وجهة نظر السيسي 


اليوم واثناء استقباله للقيادة الشيعية وعضو مجلس النواب العراقي عمار الحكيم المؤيد بشدة لتقسيم العراق إلى أقاليم عبر حكم فيدرالي ، قال السيسي بالنص : أن مصر على استعداد تام لمساعدة العراق في مجابهة داعش بعد أن قضت عليه تماما في سيناء

الملفت أنه بعد أقل من ساعتين على هذا التصريح ، أعلنت وزارة الداخلية عن هجوم دموي على دير سانت كاترين في جنوب سيناء (بعد أن كانت عمليات داعش من قبل في شمال سيناء) راح ضحيته شرطيين وجرح ثلاثة

نحن لا نعيش فقط في فقاعة كبيرة من أكاذيب #السيسي المستمرة والمتواصلة بدون توقف، في استخفاف رهيب بالمصريين،  بل نحن في مأساة حقيقية ، حيث لا توجد دولة ،

 ليس لدينا دولة  تحمي الناس ، لا في المدرجات ولا الطائرات ولا الكنائس ، تأتي الدول الأخرى (روسيا ودول أوروبية) للتفتيش على مطاراتها ،

مديريات الأمن بها تتعرض للسرقة (مديرية أمن الإسكندرية) و بعضها يتم تفجيره (مديرية أمن الدقهلية)

وفي هذه اللادولة هناك  مجموعة مسلحة بتحكم كل مناحي حياتك  وبتمنعك تتنفس وبتسجنك لو قلت رأيك على فيس بوك (كما حدث مع محامي الغلابة) وبتعتقلك بدون وجه حق، وبتخفي معارضيها قسريا بل وتصفيهم داخل بيوتهم ، وبتأخذ منك أموال جبايات ، تسميها هي ضرائب،
بينما لا تقدم لك في مقابلها أي خدمات تذكر ولا تضبط الأمن ولا الأسعار ولا أي شيء ،

 هذه المجموعة المسلحة لا يمكن وصفها بغير كونها عصابة

بعد ان وصلت صفحة كلمتي إلى 6 ملايين معجب قامت إدارة فيسبوك و بدون إبداء أسباب بإغلاق الصفحة نهائيا ... ننتظر دعمكم بالإعجاب بصفحتنا البديلة و اقتراحها لأصدقائكم و التفاعل عليها
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : موقع كلمتي

اخبار متعلقة

اضف تعليق