المحتوى الرئيسى

ناجح إبراهيم حبيب العادلي أفضل وزير داخلية ولم يعذب أحد في عهده

قال الدكتور ناجح إبراهيم القيادي السابق بالجماعة الإسلامية، إن حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق، هو أفضل وزير داخلية، وأن السجون في عهده هي الأفضل في تاريخ وزارة الداخلية، ولم يحدث بها عمليات تعذيب للمعتقلين السياسيين والإسلاميين، وكانت الرعاية الصحية على أعلى مستوى. 

وأوضح "إبراهيم" خلال مداخلة هاتفية أجراها، اليوم الإثنين، مع برنامج "كلام جرايد" الذي يقدمه الإعلامي مجدي طنطاوي عبر فضائية العاصمة أن الخطأ الوحيد الذي وقع فيه "العادلي" هو أنه واجه ثورة 25 يناير بالرصاص، على حد تعبيره.

وأكد المفكر الإسلامي أن "العادلي" كان له دور كبير في تحسين أحوال السجون المصرية لتتحول إلى الأفضل في المنطقة العربية بأكملها.

استكمل: "حبيب العادلي له 3 حسنات قبوله المبادرة، والإفراج عن 12 ألف معتقل إسلامي، وتحسنت السجون في عهده بشكل كبير، فكان الناس يستطيعون الحصول على دكتوراه، ويوجد حفلات وندوات، وأنا رأيت كل ذلك لأنني كنت معتقلًا لسنوات طويلة، وأنا لا أمدحه أو أنافقه". 

وأشار ناجح إبراهيم إلى أن هناك وزراء داخلية ارتكبوا أخطاءً جسيمة ولكن التاريخ لن يذكرها لأن الثورة لم تقم في عهدهم.


سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : رصد

اخبار متعلقة

اضف تعليق