المحتوى الرئيسى

لا توفر في صحتك تبييض الأسنان في عيادة الطبيب أفضل من المنزل لهذا السبب


نرغب جميعاً في أن يكون لدينا ابتسامة لامعة ومشرقة، ولكن هل يعد تبييض أسنانكم خياراً آمناً؟
توضح الطبيبة صالحة إحسان في الفيديو الذي بثته قناة BritLab بموقع يوتيوب -وهي القناة التي أسستها الخدمة العالمية لـ BBC- إنه رغم أنها قد تكون آمنة، إلا أنه توجد اختلافات رئيسية بين تبييض الأسنان في المنزل وتبييضها لدى طبيب الأسنان.
وينبع تأثير تبييض الأسنان من عنصر وحيد: إنه بيروكسيد الهيدروجين (ماء الأكسجين).
وكلما ازدادت كميته، ازدادت درجة تبييض أسنانك. إلا أن المزيد ليس جيداً على الدوام ففي الحقيقة، لا يعتبر استخدام المزيد من منتج بيروكسيد الهيدروجين غير قانوني وحسب، بل من الممكن أيضاً أن يحرق لثاكم وأفواهكم، ويدمر مينا أسنانكم.


teeth whitening


وتبلغ أقصى نسبة بيروكسيد الهيدروجين في جيل التبييض 6 بالمائة، وفقاً لما يقر به أحد قوانين الاتحاد الأوروبي، كما أن هذه المنتجات لا يمكن أن يبتاعها إلا أطباء الأسنان.
أما إذا كنت تفضل خياراً أرخص، فيمكنك ابتياع أطقم التبييض الصالحة للاستخدام المنزلي.
إذا أردت الحصول على أقصى درجة تبييض وآمن الخيارات، ينبغي عليك أن تدع طبيب الأسنان يؤدي المهمة، غير أن الخيار الأرخص يكمن في منع تغيير اللون في المقام الأول.
رغم أن بعض العوامل، مثل التقدم في السن، لا يمكن التحكم فيها، يمكن من جانبك أن تختار ما تأكله وما إن كنت تدخن أم لا.
إذ يعتبر التوت والنبيذ الأحمر والقهوة والشاي والمشروبات الغازية من الأطعمة والمشروبات التي تسهم في تغيير اللون.





فيما يلي ترجمة لما جاء في الفيديو ويحتوي في تفاصيله على معلومات طبية مهمة



الدكتورة صالحة إحسان

مرحباً بكم في بريت لاب
نجري اليوم تحقيقاً عن الظاهرة الحديثة المتعلقة بتبييض الأسنان
ونتساءل: هل تضر بأسناننا؟
حظي 3% فقط من مواطني المملكة المتحدة هنا بعملية تبييض الأسنان، مقارنة بـ 14% في الولايات المتحدة
على الرغم من هذا، تتصاعد ممارسات تبييض الأسنان.
أنفقت بريطانيا 1.86 مليار جنيه إسترليني على عمليات تبييض الأسنان وإصلاحها.
ولكن كيف تتم هذه العملية؟ وهل هي آمنة؟ فليس هناك أفضل من طبيب الأسنان لنسأله عن هذا.
الدكتور أندرو كولبارد، طبيب أسنان

إننا نتأكد أولاً من عدم وجود تسوس في الأسنان أو أي أمراض في اللثة مثلاً
وعندما ننتهي من إجراء الفحص على الأسنان نتأكد من أننا نعزل الأنسجة اللينة حتى لا تتسبب في ضرر إن وقفت في طريق الجيل، وبعد تنظيف الأسنان نضع الجيل، وبعد الانتهاء نعرض الأسنان لضوء التبييض لزيادة التبييض.
الدكتورة صالحة إحسان

يعتبر بيروكسيد الهيدروجين، أو بيروكسيد الكارباماميد، العنصر الرئيسي في عملية التبييض.
ولكن توجد قوانين تحكم الكمية التي يمكن استخدامها.
الدكتور أندرو كولبارد، طبيب أسنان

ما نستخدمه في طب الأسنان أقرته تشريعات الاتحاد الأوروبي لذا لا يمكننا استخدام أكثر من نسبة 6% من بيروكسيد الهيدروجين
إن استخدمنا أكثر من ذلك، فقد يكون هناك خطر على حساسية الأسنان، أو فقد أحد الأسنان، أو تلف للخلايا النية أو اللثة.
الدكتورة صالحة إحسان

يبدو هذا جيداً حتى الآن، ولكن ماذا عن خيارات تبييض الأسنان الأخرى؟
إن الخيار الأرخص هو معدات التبييض المنزلية.
وهي تستخدم نفس المبادئ التي يستخدمها الطبيب، إلا أن النتيجة التي تقدمها تكون أضعف، في حين يستطيع طبيب الأسنان استخدام بيروكسيد الهيدروجين بكمية يمكن أن تصل إلى 6%.
لا يمكن أن تحتوي معدات التبييض التي تباع إلى العامة سوى على كمية 0.1 من بيروكسيد الهيدروجين، على الرغم من هذا، عُثر على كثير من المعدات غير القانونية في الأسواق، ويحتوي بعضها على كمية بيروكسيد الهيدروجين تصل إلى 35%.
ولكي نتعرض إلى ما يعنيه هذا في الواقع، جلبنا ثلاثة محاليل تحتوي على تركيزات متباينة من بروكسي الهيدروجين، ووضعنا بكل منها أسناناً وانتظرنا.
بعد فترة وجدنا أن الأسنان التي في المحلول الأول لم تتغير، مما يوحي بأن تركيز 0.1 % لا يمتلك تركيزاً كبيراً
أما المحلول ذو تركيز 6% فقد تسبب في اختلاف ملحوظ، فقد كان كافياً لتبييض الأسنان بدون إضرار بها.
صارت ألوان الأسنان التي وضعت في المحلول الثالث، ذي التركيز البالغ 35%، شديدة البياض، إلا أن السبب يعود إلى أن ذلك التركيز هو مبيض شديد القوة بدرجة تؤدي إلى حرق لثاك وفمك ومينا الأسنان.
يعتبر كل هذا جيداً إن كنت تفكر في شراء معدات التبييض.
لحسن الحظ توجد قاعدة أرخص لتبييض الأسنان، وهي تكمن في منع تغير لونها في المقام الأول.
والآن، ثمة عدد من العوامل التي لا يمكن التحكم فيها، بما في ذلك التقدم في السن والأمراض التي تصيب الأسنان،
إلا أن هناك عوامل يمكنك التحكم فيها، وهي على سبيل المثال ما تأكله وتشربه وما إذا كنت تدخن أم لا، وكل هذه العوامل تؤثر في لون أسنانك.
تحتوي أشياء مثل النبيذ الأحمر والقهوة والتوت على جينات صبغية، وهي مركبات بها أخضبة قوية تلتصق بمينا الأسنان، يحتوي الشاي على العفص، وهو العنصر النباتي الأساسي الذي يتسبب في التصاق الصبغات بالأسنان في المقام الأول.
أما المشروبات الغازية، فـإنها تحتوي على الأحماض التي تجعل مينا الأسنان أنعم أو أخشن، مما يسمح ببقاء الصبغات، لذا، أنصح بتجنب الحاجة إلى تبييض الأسنان عن طريق الاعتناء بأسنانك.
ولكن إن كنت ستفعل لتجربها، فالخبر الجيد أنها لن تدمر أسنانك ما دام من يفعلها طبيب أسنان محترف.


سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : huffpostarabi

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق