المحتوى الرئيسى

5 أمور وراء مكالمات السيسى لـ عمرو أديب

"عمرو أديب"، هو الإعلامي المفضل لعبدالفتاح السيسي؛ حيث فاجأ الرئيس أمس الإثنين الشعب بمداخلة تليفونية من خلال برنامجه، وكان ذلك عقب الهجوم الانتحاري الذي حدث صباح أمس بالعريش وأدى إلى استشهاد تسعة من أفراد الشرطة بالمحافظة.

وتحدث السيسي مع أديب، عن العمليات الإرهابية، وحربه ضد الإرهاب، وعن تظاهرات 11 نوفمبر التي فشلت؛ بسبب تدخل الحكومة والأجهزة الأمنية، وتحدث أيضًا عن تفويض المصريين له للقضاء على الإرهاب.

ولم تكن هذه هي المكالمة الأولى من نوعها التي أجراها السيسي مع الإعلامي عمرو أديب، فكانت المكالمة الأولى له في فبراير من العام الماضي، وحديثه عن إنجازاته منذ توليه الرئاسة، والمكالمة الثانية كانت في منتصف عام 2016، وحينها حدثه عن شهداء الشرطة في محافظة سيناء، وكانت المكالمة الثالثة له أمس الإثنين عقب حادث تفجير العريش.

وهذا الأمر فسره أحمد دراج، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة والناشط السياسي، بعدة نقاط أهمها..

*النقطة الأولى:  عبدالفتاح السيسي يشعر جيدًا بأن شعبيته بين المواطنين تراجعت للغاية، فيحاول بين الحين والآخر التقرب لهم بمختلف الطرق منها مداخلته مع عمرو أديب أمس.

*النقطة الثانية: السيسي يختار دائمًا الإعلامي عمرو أديب لأنه ضمن المذيعين الذين يخدمون النظام.

*النقطة الثالثة: حديث السيسي عن تظاهرات 11 نوفمبر غير مبرر لأن المواطنين أدركوا أن المستفيد الوحيد من تلك التظاهرات الحكومة المصرية حتى تصدر القرارات الاقتصادية القاتلة للشعب.

*النقطة الرابعة: التفويض الذي تحدث عنه عبدالفتاح السيسي أصبح باطلاً ومخالفًا للدستور، خاصة مع تراجع شعبيته.

*النقطة الخامسة: الإرهاب الذي تحدث عنه السيسي هو السبب الرئيسي له بسبب عمليات القمع المفرط والممنهج الذي يحدث للشعب.

 

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : almesryoon

اخبار متعلقة

اضف تعليق