المحتوى الرئيسى

وول ستريت جورنال من جديد الإرجوت على موائد المصريين


أرجعت صحيفة وول ستريت جورنال تراجع الحكومة المصرية عن حظر استيراد القمح الملوث بفطر الإرجوت إلى عدم استطاعتها مواجهة التهديدات الدولية المتعلقة بتوريد القمح إلى الدولة العربية الأكثر تعدادا سكانيا.
وتابعت: "ألغت مصر قرارا بحظر استيراد القمح الملوث بفطر الإرجوت، بعد مواجهة مع تجارة القمح العالمية شكلت تهديدا للأمن الغذائي للدولة المعتمدة على الاستيراد".
وكان الحظر قد أدى إلى رفض مصر دخول شحنات تضم مئات الآلاف الأطنان من القمح الملوث بالإرجوت، بيد أن تغيير المسار جاء بعد اضطرار مصر لإلغاء 3 مناقصات توريد قمح في ثلاثة أسابيع، بعد امتناع الموردين عن تقديم عروض احتجاجا على قرار الحظر.
وقالت الحكومة المصرية في بيان لها: "الوضع الراهن قد يؤثر سلبا على المخزون الإستراتيجي للقمح، والقدرة على تلبية احتياجات السوق المحلية على المدى المتوسط".

الحكومة ذكرت أنها ستتخلى عن شرط "0% إرجوت" لتسمح بدخول الشحنات التي تتفق مع نسبة المعايير الدولية للفطر، والمحددة بـ 0.05 %.

ولفتت وول ستريت جورنال أن خطورة فطر الإرجوت تتعاظم  عندما يتواجد بكميات كبيرة،  لكن يتم التسامح،  على نحو واسع،  مع الكميات الضئيلة منه، ويرى الموردون أن ضمان وجود شحنة خالية تماما من فطر الإرجوت أمر شبه مستحيل.
سياسة اللاتسامح مع الإرجوت  أسفرت عن منع 540 ألف طن قمح من دخول مصر، والآن، يتوقع أن تتم الموافقة على الشحنات المرفوضة  بحسب متحدث باسم وزارة التموين.
من جانبه، قال جرايدون تشونج، محلل الشؤون الاستهلاكية البارز بمؤسسة رابوبنك: “احتاج المصريون الوصول إلى حل عاجلا لا آجلا، إذ أن مخزون مصر من القمح لم يكن يكفِ لأربعة أو خمسة شهور"، ومضى يقول: " الشيء الأخير الذي يريدونه هو انخفاض المخزون أكثر من اللازم، بما ينجم عنه ارتفاع دراماتيكي في الأسعار المحلية".
واستوردت مصر 12.1 مليون طن من القمح خلال عام انتهى في يونيو الماضي، وفقا لإحصائيات وزارة الزراعة.

وبجانب تقوية الإمدادات الغذائية لمصر، يمنح التراجع المصري مشاعر راحة للسوق العالمية المثقلة بفائض كبير من المعروض، حصاد القمح العالمي خلال العام الجاري سيسجل رقما قياسيا، وفقا لمجلس الحبوب العالمي الشهر الماضي.
ومن المتوقع أن يبلغ المخزون العالمي من القمح مستوى 492 مليون طن مع نهاية العام، مقابل 469 مليون طن العام الماضي، وارتفعت أسعار القمح في شيكاغو قليلا بعد أنباء التراجع المصري.
 

لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : masralarabia

اخبار متعلقة

اضف تعليق