المحتوى الرئيسى

تفاصيل طرد عمرو خالد من صناع الحياة

الدكتور عمرو خالد، المؤيد للانقلاب،  صاحب فكرة "صناع الحياة" ومؤسسها منذ أكثر من 10 أعوام ، أصبح خارج المؤسسة بعد قرار من مجلس أمناء صناع الحياة ، وذلك بحجة عدم ربط الفكر التنموي بالدعوي.
وكشف محمد يحيى رئيس مجلس أمناء جمعية صناع الحياة، أن التشكيل الجديد لمجلس أمناء الجمعية أسفر عن الإطاحة بعمرو خالدـ نظرا لرغبة المؤسسين في الفصل بين العمل التنموي والنشاطات الدعوية والدينية.
 وقال " يحيى" في تصريحات صحفية  أسباب خروج عمرو خالد من التشكيل الجديد لمجلس أمناء الجمعية رغم ارتباطها به منذ تأسيسها إلى رغبة المؤسسين في الفصل بين أي عمل تنموي وأي ارتباطات دينية.
وأكد أن الدورة الخاصة بمجلس أمناء صناع الحياة مدتها 3 سنوات، مشيرا إلى أن المجلس السابق انقضت مدته وتم اختيار مجلس جديد يضم 10 أعضاء أبرزهم الانقلابي وعضو الحزب الوطني اللواء محمد عبد السلام المحجوب وزير التنمية المحلية في عهد المخلوع مبارك ومحافظ الإسكندرية الأسبق، مشيراً إلى أنه تم إجراء انتخابات على منصب رئيس مجلس الأمناء تنافس فيها معه كل من محمد عبد السلام المحجوب والدكتور عمرو عزت سلامة وزير التعليم العالى الأسبق وأسفرت عن انتخابه رئيسا لمجلس الأمناء.
وتابع يحيى: "رأينا ضرورة ألا يكون لمجالات عمل الجمعية ارتباط بأى نشاطات دينية وأن يكون شعارنا في هذه المرحلة الدين لله والوطن للجميع وأن نعمل على إكساب الشباب خبرات جديدة بعيدا عن النشاط الدينى".
 وفي السياق نفسه كشف الدكتور ياسر نجم، الناشط السياسي المقيم بأمريكا، أسرار وكواليس الإطاحة بالداعية عمرو خالد قائلاً " أنه في سنة 2010، كان عمرو خالد مضطهد من جمال مبارك،لأنه كان يريد عمل مشروع يعيد الناس من خلاله ويجمعهم حول الدين كدافع حضاري ينهض بالحياة، وهو الأمر الذي رفضه نظام الحزب الوطني،فمنعوا عمرو خالد من ممارسة أى نشاطات فى مصرويسافر خارج مصر.
وأضاف خلال تدوينه عبر الفيس بوك :كعادة نظام مبارك، بعد كام شهر فتح السكة لعمرو خالد بأنه يرجع مصر ويمارس نشاط بشرط انه يدعم عبد السلام المحجوب وزير التنمية المحلية في عهد المخلوع مبارك فى انتخابات مجلس الشعب ضد الإخوان.
وتابع : بالفعل عاد عمرو خالد إسكندرية ودعم عبد السلام المحجوب اللي نجح قدام الإخوان، وعاد عمرو خالد يمارس نشاطه، وقامت الثورة، وشفنا مواقف عمرو خالد المخزية الداعمة الانقلاب، لتدور الأيام بسرعة ويتم استبعاد عمرو خالد من مشروع صناع الحياة اللى هو أسسه علشان يبقى نواة لدور الدين فى بناء الحضارة، والسبب المعلن لاستبعاده بدون حياء انهم عايزين المشروع علماني بالكامل وحتى لا يكون له علاقة بالدين أو الدعاة من قريب أو بعيد، لويكون البديل له عبد السلام المحجوب ، الوزير الأسبق لوزارة الدولة للتنمية المحلية ، ومحافظ سابق لمحافظة الإسكندرية ، أيام المخلوع حسني مبارك
(رصد)

لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

اخبار متعلقة

اضف تعليق