المحتوى الرئيسى

امرأة تعتنق الإسلام قبل وفاتها بيوم واحد;

قررت امرأة في أبوظبي، اعتناق الإسلام قبل يوم من وفاتها بمرض السرطان، بعد أن تمسكت بدينها لوقت طويل رغم زواجها من رجل مسلم.

وحسب صحيفة "الخليج" الإماراتية، كانت المرأة ترقد في المستشفى لعدة أشهر وهي تعاني من مرض السرطان وأخبر الأطباء زوجها أن حالتها غير قابلة للشفاء بعد أن انتشر المرض في عدة أجزاء من جسدها.

وقبل يوم من وفاتها تواصل زوجها مع دائرة القضاء في أبوظبي، وطلب إرسال امرأة لتلقينها الشهادتين وتحويلها إلى الدين الإسلامي، وزارت موظفة من دار القضاء المرأة في المستشفى وجلست إلى جانبها وهي تنطق بالشهادتين.

وفي اليوم التالي زار الزوج دار القضاء وشكر الموظفة وأخبرها بأن زوجته توفيت.

وذكرت صحيفة "الخليج" أن المرأة تمسكت بدينها الأصلي رغم زواجها من رجل مسلم لعدة سنوات، وكان زوجها يحترم قرارها دائماً ولا يحاول إجبارها على تغيير دينها، وقبل يوم من وفاتها عبرت عن رغبتها باعتناق الإسلام، فسارع الزوج إلى تلبية رغبتها والتواصل مع دائرة القضاء لاتخاذ الإجراءات اللازمة، وتوفيت المرأة بعد يوم من إشهار إسلامها لتموت على دين التوحيد.

اخبار متعلقة

اضف تعليق